كانت لعبة Godfall من بين أوا اللعب التي تم الكشف عنها رسميا على جهاز PS5 حيث صنفت واحدة من حصريات شركات الطرف الثالث و نخص الذكر هنا شركة النشرGearbox Publishing بالتعاون مع فريق التطوير Counterplay Games، و بما أننا خضنا تجربة لعب لعبة Godfall جميعنا كما قمنا بإنهائها فحان موعد المراجعة، ما رأيكم في ذلك ؟ إجابتا على التساؤلات التالية : هل قدمت لعبة Godfall تجربة مميزة بنسختها النهائية كما رسمنها في مخيلتنا قبل إصدار اللعبة ؟ تابع معنا القراءة للنهاية لتتعرف على الإجابة. 
Godfall
مراجعة لعبة Godfall 

مراجعة لعبة Godfall 

قصة لعبة Godfall تدور حول شخصية “أورين” بعالم الخيال و الفانتسي والذي ينقسم إلى ثلاثة أبعاد ز هي كالتالي : الأرض – الماء ثم الهواء، ما يتبقى لكن الآن سوى تصميم شخصيتك التي تهدف لإنقاذ العالم قبل تدميره بالتخصيصات التي تحب أو التي تفضل، قصة لعبة Godfall هي قصة سطحيه لأبعد حد وهي ليست من نقاط القوى أبدا ضمن هذه اللعبة كما هو الشأن بالنسبة لشخصيات المتواجدة في هذه اللعبة نفس الشيء ينطبق على بطل اللعبة لن يعلقوا معكم بالذاكرة على الإطلاق وستنسى كل شيء فيها سريعا و يظل تركيزك على ساعات اللعب بهذه المغامرة بشكل أكبر دون الاكتراث لأحداث القصة بصفة نهائية.
ننتقل الآن إلى رسوم اللعبة، هنا يمكننا إمتداح اللعبة بشكل كبير، حيث استطاعة لعبة Godfall المزج بين الكثير من الألوان بعالم اللعبة المبهر و كذلك التفاصيل العالية و لا نستطيع التغافي عليه لأنه واضح بشده من خلال تصميم الدروع وأصغر التفاصيل فيه من شكل “الفرو” وغيرها من التفاصيل التي حتما أثارت انتباهكم، و أيضا هنالك التفاصيل التي نلاحظها أثناء القتال من شرار عند ضرب السيوف بعضها أو تأثير التفجيرات على البيئة و الأدخنة المتطايرة بما أضافت جمالية كبيرة على رسوم هذه اللعبة ، بالإضافة إلى ذلك فإن لعبة Godfall تظهر وبشكل كبير النقلة التقنية لأجهزة الجيل الجديد بتفاصيلها وعالمها و مؤثراتها البسيطة منها و الضخمة ، هي استعراض تقني كبير على الصعيد الرسومية.
كما قدمت لعبة Godfall موسيقى مميزة جدا، و كان ذلك واضح أثناء القتال حيث نحصل على موسيقى حماسية و هنالك المؤثرات الصوتية القوية عند ضرب السيوف والصد هذا جيد و لكن لحظة الكل لاحظ معي أنه أثناء الاستكشاف تهدأ حدة الموسيقى كثيرا لنحصل في النهاية على موسيقى مريحة وهادئة، و لكن في النهاية و خلاصة القول لعبة Godfall لن تخيب الظن على الصعيد التقني، فقط إذا نظرنا من ناحية التجديد حيث نجد ان رسوم اللعبة كان لها تشابه كبير بين العوالم وبين طابعها من عالم آخر، اللعبة تقدم خيارين للعب تقنيا وهم خيار الأداء والذي يجعلنا نخوض اللعبة بسرعة 60 إطار ولكن مع دقة 4K دينمايكية بينما الخيار الآخر وهو المظهر الذي يتيح لنا خوض اللعبة بدقة 4K الحقيقية ولكن بسرعة إطارات متراوحة ما بين الثلاثون و خمسون غطار.

اللعبة هي لعبة أكشن بالمنظور الثالث، تقدم معها 5 مجموعات أو تصنيفات مختلفة حيث لا توجد أي نقطة تشابه بينهما وكل مجموعة أو تصنيف يمثله سلاح معين له طريقة اللعب الخاصة به نذكر منها : السيف الكبير ثم المطرقة التي يمكن استخدامهم مع الأعداء ذو الدروع القوية أو عند مهاجمة مجموعة كبيرة من الأعداء و بدون مناقشة فإنك بالتأكيد تحمل درعا للصد الأعداء وعليك ان تكون حريصا ما بين وقت الهجوم و الدفاع باللعبة، من اهم عناصر لعبة Godfall هي الدروع والتي تعد كأزياء كاملة للشخصية ولكل منها قدرته الخاصة وللحصول على تلك الدروع عليك بالبحث عن الموارد خلال عالم اللعبة، هنا يعتمد الأمر على أسلوبك الخاص باللعب وما يناسبك لخوض هذه المغامرة الشيقة.
هنالك شجرة تطوير القدرات للشخصية و التي تمكنك من اكتساب المهارات الإضافية مثل المراوغة و ضرب نقط الضعف المباشرة ورفع مستوى القوة وغيرها من الخيارات التي تم اكتشافها في خيارة لعبة Godfall ، ومن المميز أيضا أن اللعبة تتيح لك إمكانية إعادة نقاط تطوير الشخصية التي قمت باستخدامها في حالة اكتشاف ان الشخصية و تطويرها غير مناسبين لك، هنالك أيضا تطويرات مظهريه من خواتم و قلادات وغيرها، و لا ننسى أن لعبة Godfall استخدمت أيضا مزايا آداة التحكم الديول سنس بشكل ممتع حيث تشعر بفارق قوة الضربات من خلال إهتزازات آداة التحكم وايضا نلاحظ زر الكتف وهو يزداد ثقلا كلما كررت ضربات الكومبو بإشاره لحاجتك إيقاف الكومبو حينها.

عالم لعبة Godfall ضخم جدا و غير منتهي ، حيث ضعنا فيه كثيرا و يعود ذلك لسبب واحد الا و هو غياب الخربطة باللعبة مما أثار بعد الإنزعاج و خاصة في البحث عن مكان معين للذهاب لهن وهنا يجب فأنت مضطر لاستخدام ذاكرتك لمحاولة معرفة ذلك المكان، و ما يزيد في تعقيد الأمر هو التشابه الكبير بتصاميم العوالم من ناحية المظهر ورغم وجود بوصلة ولكن من الصعوبة جدا أن تتذكر أين تذهب في ظل ذلك التشابه الدقيق ، بما جعنا نشعر بكون المطورين لم يرغبوا بإرهاق نفسهم بتقديم تصاميم مختلفة رغم ذلك لا تعد هذه من أكبر سلبية باللعبة. حيث أن تكرار المهمات، هي السلبية الأكبر بحد ذاتها في لعبة Godfall ، لحاجتنا الدائمة للحصول على الموارد فالأمر يبدو طبيعيا بضرورة إنجاز المهمات بشكل متكرر، ولكن هنالك مهمات تطلب منك هزيمة وحش معين، أو الهجوم على حصن أعداء وقتل زعيمهم و التغلب عليه، ولكن فكرة المهمات الجانبية مكرره جدا وستحد نفسك تعيد نفس المهمة مجددا و مجددا مع تغيير بيئة المرحلة فقط، المشكلة أن طور القصة وللتقدم فيه يجبرك على خوض هذه المهمات لتجميع القروش لإمكانية فتح المزيد من المناطق وهو أمر ممل مع مرور الوقت، على الأقل اللعبة تتيح إمكانية خوض المراحل مع أصدقائك وهو امر مسلي

و في النهاية الأمر يمكن القول أن لعبة Godfall هي لعبة حاولت أن تكون مثل لعبة ديستني أو مونستر هنتر بفكرتها الرئيسية او الأساسية ، كما يمكن القول أنها نجحت بتقديم نظام قتالي جيد و تصميم الدروع و مظهر اللعبة بشكل رائع غير أنه من ناحية المحتوى و المهمات فلم تستطيع التفوق كثيرا، لعبة Godfall قابلة للتحسن مع الإضافات القادمة لها ،غل هنا تنتهي مراجعتنا للعبة Godfall
تعليقات
تعليق واحد
إرسال تعليق
  • eddirasa
    eddirasa 10 سبتمبر 2022 في 11:28 م

    شكرا على المفال المفيد
    مراجعة لعبة ستارفيلد :https://kalimat199.blogspot.com/2022/09/next-starfield-game.html

    إرسال ردحذف



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -